قاديانية

From Zuhlool زهلول - الموسوعة العالمية المجانية

Jump to: navigation, search

القاديانية

القاديانية فرقة اسلامية من الغلاة نشأت عام 1900 في شبه القارة الهندية. أسسها الميرزا غلام أحمد (1248-1319هـ) في مدينة قاديان في الهند، وادعى أنه المسيح المعهود والمهدي الموعود في وقت واحد ، وتأثر بالغرب غاية التأثر وكانت أفكاره وليدة الاستعمار الانجليزي .

أراد الإنجليز أن يحكموا قبضتهم على المسلمين في الهند فوجدوا أفضل وسيلة لتحقيق ذلك هو اختيار شخص من المسلمين أنفسهم فوقع اختيارهم على الميرزا أحمد القادياني الذي حقق للإنجليز غاياتهم.

عقيدتهم

يعتقد القاديانيون أن الله يصوم ويصلي وينام ويصحو ويكتب ويخطئ ويجامع – تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً.

تعتقد القاديانية بأن النبوة لم تختم بمحمد صلى الله عليه وسلم بل هي جارية، والله يرسل الرسول حسب الضرورة، وأن غلام أحمد هو أفضل الأنبياء جميعاً.

يعتقدون أن قاديان كالمدينة المنورة ومكة المكرمة بل وأفضل منهما وأرضها حرم وهي قبلتهم وإليها حجهم.

كل مسلم عندهم كافر حتى يدخل القاديانية كما أن من تزوج أو زوج من غير القاديانيين فهو كافر. يبيحون الخمر والأفيون والمخدرات.

عقيدتهم في المسيح عليه السلام أنه لم يصلب ولكنه مات ظاهريا وخرج من قبره وهاجر إلى كشمير ليعلم الإنجيل وتعاليمه.

الجهاد في نظرهم ليس معناه اللجوء إلى العنف والقوة وإنما هو وسيلة سلمية للإقناع .

يدعي الميرزا غلام أحمد أنه « المهدي » ويذكر أنه حل في عيسى (ع) والرسول محمد صلى الله عليه وسلم على السواء ، فهو نبي ـ وإنه كما جاء في كتاب « حقيقة النبوة » لميرزا أحمد الخليفة الثاني ـ أفضل من بعض أولي العزم.

يرى القاديانية أنه لا فرق بين أصحاب النبي (ص) وتلاميذ ميرزا غلام أحمد ، إلا أن أولئك رجال البعثة الأولى وهؤلاء رجال البعثة الثانية.

للقاديانية رئيس يلقبونه بأمير المؤمنين وخليفة المسيح الموعود، والمهدي المعهود.

انتشارها

يبلغ عدد أعضاء هذه الطائفة ما يقارب النصف مليون شخص، ويقيم أغلب أفرادها في الهند، والآخرون يتوزعون بين باكستان وبنغلاديش وفلسطين.

انتشرت تعاليم ميرزا غلام أحمد القادياني في بلدان إسلامية أخرى كإيران وأفغانستان والجزيرة العربية ومصر.

Personal tools