إيدز

From Zuhlool زهلول - الموسوعة العالمية المجانية

(تم التحويل من الإيدز)
Jump to: navigation, search

فهرست

تعريف المرض

متلازمة نقص المناعة المكتسب الإيدز هو مرض يدمر المناعة المكتسبة في جسم الإنسان تدريجيا. وتجمع الأبحاث العلمية على أن سبب المرض هو فيروس HIV الذي يهاجم جهاز المناعة فيصبح المريض عرضة للإصابة بالأمراض التي يتغلب عليها الجسم السليم عادة.

ويقول الباحثون إن فيروس HIV يرتبط بمرض شبيه بالإيدز ينتشر بين القرود. ويعتقد أن الفيروس انتقل بصورة ما من القرود إلى الإنسان مطلع القرن العشرين.

ولدى ظهوره في ثمانينيات القرن العشرين شخص المرض لدى المثليين ومتعاطي المخدرات الذين يتشاركون حقنا غير معقمة، ثم انتشر في التسعينيات وتحول إلى وباء عالمي شمل النساء والرجال والأطفال.

وتفيد الدراسات أن المرض انطلق من أفريقيا الغربية حيث سجلت أول حالة إصابة بفيروس HIV لدى بحار بريطاني في جمهورية الكونغو عام 1959. وفي 1969 توفي رجل أميركي إثر إصابته بالإيدز إضافة إلى بحار نرويجي عام 1976.

وسجلت أول حالات المرض رسميا عام 1981 لدى المركز الأميركي للتحكم بالأوبئة حينما كشف عن خمس حالات مرضية غريبة لدى رجال مثليين تجلت بنقص شديد بعدد كريات الدم البيضاء وموتهم بعد بضعة أشهر من التشخيص.

ولارتباط ظهور المرض الغريب بالرجال المثليين سمي GRID أي انعدام المناعة المكتسبة لدى المثليين، لكن امتداده بشكل في المهاجرين من هاييتي وكذلك النساء المثليات ومتعاطي المخدرات جعل الأطباء يطلقون عليه اسم "إيدز أو سيدا" في 1982.


انتقال المرض

ومن أسباب المرض العلاقات الجنسية خارج الزواج التي تمارس دون وقاية ذكرية، وتعاطي المخدرات بالحقن الملوثة، والتحقق من الدم في حالة الحاجة لنقل دم.


الوقاية والعلاج

ولا يوجد حتى الآن علاج فعال ضد الإيدز، وغالبا ما يقضي المصابون به نحبهم بعد عدة سنوات من التشخيص.

والعقاقير المتوفرة تعمل على إطالة عمر المريض بحيث أنه قد يعيش عشرين عاما مع وجود الفيروس بجسمه. لكن هذه العقاقير باهظة الثمن لا يتمكن الفقراء من شرائها كما أنها تفقد تأثيرها نتيجة تطور مناعة الفيروس تجاهها.

يعتقد العلماء أن اللقاح هو الأمل المرتجى لوقف انتشار الإيدز، ويختبر الآن ما يزيد عن 30 لقاحا محتملا على البشر في 19 دولة، بيد أن أي منها لم يثبت نجاحا مبشرا.


مناطق الانتشار

وتشير الإحصائيات إلى أن المرض قتل أكثر من 25 مليون شخص منذ التعرف عليه وتشخيصه. فقد أصيب خمسة ملايين شخص بالفيروس عام 2005، وتظهر الأرقام أيضا أنه من أصل 40.3 مليونا مصابين بالفيروس في العالم, هناك أكثر من عشرة ملايين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عاما.

وفي أفريقيا جنوب الصحراء 60% من المصابين بفيروس الإيدز في العالم أجمع، ويعيش في هذه المنطقة عشر سكان العالم.

وشهد عام 2005 وفاة 3.1 ملايين شخص متأثرين بالإيدز من بينهم 570 ألف طفل، وهو رقم يزيد بمليون حالة عن عام 2003 مع خمسة ملايين إصابة جديدة للعام 2005.

ويوجد في القارة الأفريقية أكثر من 25 مليون شخص من المعتقد أنهم مصابون بفيروس HIV المسبب للمرض. وفي عام 2003 قتل الإيدز ما يصل إلى 2.2 مليون أفريقي وأصيب ما يقدر بثلاثة ملايين بالفيروس المسبب للمرض.

وتعاني جنوب أفريقيا من أعلى نسبة إصابة في العالم بفيروس (HIV) المسبب للإيدز، وتقدر الأمم المتحدة عدد المصابين بالفيروس القاتل بأكثر من خمسة ملايين من بين 45 مليون نسمة هم عدد سكان جنوب أفريقيا.

ورغم الانتشار التدريجي للعقاقير المعالجة ارتفع عدد من يموتون بالمرض خاصة بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و40 عاما، وهو مرحلة من عمر البشر تشهد ذروة الإنتاج.

وتعتبر نيجيريا التي يبلغ تعداد سكانها 140 مليون نسمة -يعيش ثلثهم بمعدل دخل أقل من دولار واحد في اليوم- ثالث دولة في العالم بعد الهند وجنوب أفريقيا في عدد المرضى بالإيدز أو المصابين بفيروس (HIV) المسبب له.

وفي الوقت الحالي يوجد نحو 40 ألفا فقط من المصابين بالإيدز في البلاد يتعاطون العقاقير المضادة المدعومة من الحكومة.

وتعتبر مملكة سوازيلاند الصغيرة الواقعة في أقصى جنوب القارة والتي يقدر عدد سكانها بحوالي مليون نسمة واحدة من أكثر المناطق المنكوبة بالايدز حيث أظهر مسح حكومي أن أكثر من نصف الشبان البالغين مصابون بالفيروس.

وفي مالاوي قتل ما يربو عن ربع الموظفين الحكوميين أو أصبحوا في حالة خطيرة بعد إصابتهم بالإيدز أو الفيروس المسبب له.

ويموت المدرسون في زامبيا بمعدل أسرع من القدرة السنوية لكليات تدريب المدرسين على تخريج مدرسين. وفي شمال زامبيا الخالية نسبيا من الجفاف قوض المرض بشدة إنتاج الغذاء.

Personal tools